الناس والثقافة

تسخير المهارات في صدارة مسيرة الابتكار

تعزو مطارات دبي الجزء الأكبر من النمو الاستثنائي الذي حققته على مدار العقد الماضي إلى قدرتها على استقطاب وتسخير المهارات عالمية المستوى في مختلف مستويات المؤسسة وأعمالها.

في عام 2015

قامت مطارات دبي بإعادة تدوير أكثر من 3.121 طناً من النفايات الصلبة

منذ عام 2009 حقق مطارا دبي الدولي ودبي ورلد سنترال

خفضاً إجمالياً قدره 106,707 كيلو واط ساعي في استهلاك الطاقة

ويأتي المخزون عالمي المستوى الذي تمتلكه مطارات دبي من المهارات في صدارة قطاع الطيران، إذ يساعدها على ترسيخ مكانة دبي كمحور رائد للابتكار العالمي في مجال الطيران. ومن خلال الربط بين 78 مليون مسافر من 280 وجهة موزعة على قارات العالم الست، يلتزم فريق العمل في مطارات دبي بدعم رؤيتنا الرامية إلى أن نصبح أفضل مؤسسة لإدارة المطارات في العالم، عبر إدارة العمليات التشغيلية المعقدة في مطارينا، وأحدهما أكثر مطارات العالم انشغالاً.

وفي عام 2015، وفي ظل النمو المتسارع الذي شهدته أعداد المسافرين، بدأت مطارات دبي بتحقيق نقلة نوعية في نموذج أعمالها وبالتركيز على الكفاءات التشغيلية والابتكار لضمان توفير أعلى درجات التميز في مجال خدمة العملاء. ويشكل ذلك جانباً محورياً لمستقبل قطاع الطيران والنمو الاقتصادي في إمارة دبي.